انتبه لهذه العادات الخاطئة.. نصائح مهمة من شركة الكهرباء لتقليل قيمة الفاتورة

انتبه لهذه العادات الخاطئة.. نصائح مهمة من شركة الكهرباء لتقليل قيمة الفاتورة

كتبت: ناهد علي

قدم الدكتور أيمن حمزة، المتحدث باسم وزارة الكهرباء، الاثنين، نصائح مهمة لترشيد استهلاك الكهرباء، وبالتالي التقليل من قيمة فاتورة الكهرباء، خاصة مع ارتفاع درجات الحرارة وإقبال المواطنين على تشغيل مكيفات الهواء بشكل مكثف

وقال «حمزة» خلال تصريحات تلفزيونية لقناة «dmc» ، إنه من المهم أن يتابع المواطن استهلاكه من خلال متابعة العداد الكهربائي وتصويره كل يومين أو ثلاثة أيام حتى يكون ملم بمعدل الاستهلاك الخاص به، وبالتالي يستطيع ترشيد استهلاكه، مشيرًا إلى أن عداد الكارت يُسهَّل هذه العملية، حيث يظهر معدل الاستهلاك بوضوح.

وأضاف أنه لا بد من إجراء صيانة دورية لمكيف الهواء والاهتمام بنظافة «الفلاتر» الخاصة بها لأنها إذا كانت غير نظيفة تؤدي لعمل المكيف لفترة أطول لأن ذلك يعيق عملية تحديد درجة حرارة الغرفة.

وأوضح أنه يُفضل عمل مكيف الهواء على درجة حرارة 25 أو 26 درجة وهو ما يناسب المقاييس العالمية والصحية، مشيرًا إلى أن درجات الحرارة الأقل من ذلك تزيد من استهلاك الكهرباء بشكل كبير.

وأشار إلى ضرورة التأكد من عدم وجود تسريب للهواء أثناء عمل المكيف، وذلك من خلال الإغلاق المحكم للغرفة مع التأكد من عدم وجود شعاع شمس داخل الغرفة، لافتًا إلى أجهزة أخرى تستهلك الكهرباء بمعدلات كبيرة، وهي الأجهزة التي تعمل على التسخين، مثل الميكروويف والمكواة والتوستر وغلاية المياه، بالإضافة للغسالة الأوتوماتيك، موضحًا أنها تتضمن برامج تعمل على تسخين المياه بدرجة مرتفعة تصل إلى 90 درجة مئوية في حين أن هذا الأمر غير مهم لذلك نصح باستخدام البرامج التي لا تعمل على تسخين المياه بشكل كبير.

وأوضح «متحدث الكهرباء» أيضًا أن هناك بعض العادات الخاطئة في التعامل مع الثلاجة ترفع من معدل استهلاكها مثل تكرار فتحها وإغلاقها، ووضع الثلاجة بالقرب من الحائط، حيث إنه لا بد من ترك مسافة من 10 إلى 15 سم بين الثلاجة والحائط لمنع زيادة الاستهلاك.

ونصح بالاكتفاء بفتح الإضاءات التي نحتاجها فقط، وعدم ترك المصابيح مفتوحة دون حاجة إلى ذلك، موضحًا أن استخدام اللمبات الليد بدلًا من العادية يساعد على ترشيد الكهرباء.

وحذر المتحدث باسم شركة الكهرباء من ترك أسلاك الأجهزة الكهربائية متصلة بمصدر الكهرباء في حين عدم استخدامها، خاصة شواحن الهواتف المحمولة، الأمر الذي يساهم في زيادة الاستهلاك دون أن نشعر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى