مفتي الجمهورية ينعي ضحايا حريق كنيسة أبو سيفين ويقدم التعازي لقداسة البابا

مفتي الجمهورية ينعي ضحايا حريق كنيسة أبو سيفين ويقدم التعازي لقداسة البابا

كتبت: ناهد علي

تقدَّم فضيلة الدكتور شوقي علام  مفتي الجمهورية و رئيس الأمانة العامة لدُور وهيئات الإفتاء في العالم بخالص العزاء والمواساة إلى قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريريك الكرازة المرقسية، في ضحايا حريق كنيسة أبو سيفين بمنطقة المنيرة الغربية بإمبابة.

وقال مفتي الجمهورية في بيانه اليوم الأحد: تألمَّنا أشدَّ الألم، وننعى بمزيد من الأسى والحزن ضحايا الحريق الذي وقع صباح اليوم الأحد، ونعرب عن خالص التعازي والمواساة إلى قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريريك الكرازة المرقسية، وإلى الكنيسة المصرية في ضحايا حريق كنيسة “أبو سيفين” بمنطقة المنيرة الغربية بإمبابة، سائلًا المولى عزَّ وجلَّ أن يمنَّ على المصابين بالشفاء العاجل، وأن يُلهم أُسَر الضحايا وذويهم الصبر والسلوان.

كما توجَّه فضيلة المفتي بخالص العزاء والمواساة إلى أسر الضحايا وأهاليهم، سائلًا المولى عزَّ وجلَّ أن يحفظ مصرنا الغالية ويديم عليها نعمة الأمن والأمان والاستقرار.

واشتعل حريق داخل كنيسة أبو سيفين بمنطقة المنيرة في إمبابة، ما أسفر عن وفاة وإصابة عدد من الأشخاص صباح اليوم الأحد، وتمكن رجال الحماية المدنية من السيطرة على الحريق وإخماده، وتم نقل المصابين إلى المستشفيات لتلقى الرعاية الصحية.

وأجرى الرئيس عبد الفتاح السيسي اتصالاً هاتفياً مع قداسة البابا تواضروس، بابا الإسكندرية وبطريريك الكرازة المرقسية، حيث قدم الرئيس تعازيه في ضحايا حادث كنيسة أبو سيفين بإمبابة.

وأكد الرئيس السيسى خلال الاتصال على قيام كافة مؤسسات الدولة بتقديم الدعم اللازم، وقال: أتابع عن كثب تطورات حريق كنيسة المنيرة بمحافظة الجيزة.

ووجه الرئيس السيسي، كافة أجهزة ومؤسسات الدولة المعنية باتخاذ كل الاجراءات اللازمة، وبشكل فوري للتعامل مع هذا الحريق وآثاره وتقديم كافة أوجه الرعاية الصحية للمصابين.

وتقدم الرئيس السيسي، بخالص التعازي لأسر الضحايا الأبرياء الذين انتقلوا لجوار ربهم في بيت من بيوته التي يُعبد بها.

وكتب الرئيس السيسى على صفحته بمواقع التواصل الإجتماعى “أتُابع عن كثب تطورات حريق كنيسة المنيرة بمحافظة الجيزة، وقد وجهت كافة أجهزة ومؤسسات الدولة المعنية باتخاذ كل الاجراءات اللازمة، وبشكل فوري للتعامل مع هذا الحريق وآثاره وتقديم كافة أوجه الرعاية الصحية للمصابين .. وأتقدم بخالص التعازي لأسر الضحايا الأبرياء الذين انتقلوا لجوار ربهم في بيت من التي يُعبد بها”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى