طالبة أزهرية انهت حياتها بسبب الامتحانات بالغربية

طالبة أزهرية انهت حياتها بسبب الامتحانات بالغربية

كتبت: ناهد علي

تخلصت طالبة بالأزهر في العقد الثاني من عمرها من حياتها عن طريق تناول حبة الغلال السامة بقرية ميت يزيد التابعة لدائرة مركز السنطة بمحافظة الغربية.

وتلقى اللواء هاني عويس مدير أمن الغربية، إخطارًا من مأمور قسم مركز السنطة بورود بلاغات من الأهالي تفيد، بمصرع السيدة “نورهان.م.ا” في العقد الثاني من عمرها مقيمة بقرية ميت يزيد إثر تناولها حبة الغلال.
 وانتقلت قوة من مباحث قسم مركز السنطة إلى محل الواقعة وتبين أن الفتاة كانت تعاني من حالة نفسية سيئة بسبب امتحانات الثانوية الأزهرية
و تناولت على أثرها حبة الغلال ولفظت أنفاسها الأخيرة في الحال ولا توجد شبهة جنائية.
وتم نقل الجثة إلى المستشفى العام لاستخراج تصريح بدفنها وتحرر محضر بالواقعة لإخطار النيابة العامة.

وتعمل الدولة على تقديم الدعم للمرضى النفسيين من خلال أكثر من جهة خط ساخن لمساعدة من لديهم مشاكل نفسية أو رغبة في الانتحار، أبرزها الخط الساخن للأمانة العامة للصحة النفسية، بوزارة الصحة والسكان، لتلقي الاستفسارات النفسية والدعم النفسي، ومساندة الراغبين في الانتحار، من خلال رقم 08008880700، 0220816831، طول اليوم. ‎كما خصص المجلس القومي للصحة النفسية خط ساخن لتلقي الاستفسارات النفسية 20818102. ‎
تحذيرالأزهر الشريف من الانتحار

يشار أن الأزهر الشريف حذر في وقت سابق من الانتحار، موضحا في منشور “مهما تراكمَت الشدائد على نفسك، وتراكمت الظلماءُ في طرقك، وشعرت بضيقٍ شديدٍ، وأحسست بأن اليأس تملكك ويأكل بقايا الأمل في روحك؛ أَبشر بفرج الله إليك”، مضيفا: “احذر من اليأس، فاليأس والقنوط استصغارٌ لسعة رحمة الله عز وجل ومغفرته، وذلك ذنب عظيم، وتضييق لفضاء جوده”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!