اذا كنت صاحب المال ـ أحذر كتابة ايصال الامانه على بياض

asma radwanآخر تحديث :
اذا كنت صاحب المال ـ أحذر كتابة ايصال الامانه على بياض

تهدف جريدة وموقع الغردقة 24 الى التغطية الخدمية ونشر الخبر من مصدره الاول وكذا أخذاالرأى من أصحاب

الشأن فلما كان الامر يتعلق التعاملات المادية بين الافراد وتكدس المحاكم الجنائية  بقضايا ايصالات الامانة بين

الافراد والشركات والتجار فضلاً عن المتعثرين  نوضح فى هذا التقرير مدى خطورة ايصال الامانة الغير مدون فيه

المبلغ على صاحب الحق الدائن وعدم أثبات حقه

أصبحت  كثير من المعاملات المادية بين الاشخاص مؤجله سواء كانت عينية أو مادية فهناك شخص دائن وأخر مدين

وفى الغالب الدائن يشترط على المدين التوقيع على ايصال أمانه على بياض بدون تحديد المبلغ وهو أجراء متبع لكى

يطمئن به قلب الدائن أنه فى حالة تقاعس المدين عن السداد يستطيع اللجواء الى القضاء وأتهامه بخيانة الامانه الا أن

هذا الاجراء لم يكن دائماً موفق بل أحياناً يكون سبب فى ضياع أموال وحقوقه

أوضح  الخبير القانونى والمحامى /  محمد عبد الرحمن الشريف أن فى حالة أخذ ايصال أمانه على بياض فأن الشخص

الدائن يعرض نفسه لمشكلتين رئيستين وهما :

أحذر كتابة ايصال الامانه على بياض

أولا: يسقط الشق الجنائى لايصال الامانه لانتفاء ركن التسليم و يحصل  الشخص الاخر المدين على البراءة

ثانيا: يتعرض  للمساءلة القانونية بجريمة خيانة الائتمان طبقا للمادة 340 من قانون العقوبات

 ويصبح متهم فى قضية فى حالة ملء بيانات الإيصال بمعرفته فى وقت لاحق بعد توقيع المدين على الإيصال
 لذلك عند كتابة إيصال أمانة على شخص يجب أن يتم كتابة كافة بيانات الإيصال بخط المدين وعدم إضافة أى بيان لاحق
طرق أثبات الايصال انه تم التوقيع على بياض 
من خلال تقرير الطب الشرعى فى حالة الطعن بالتزوير فى صلب الإيصال
وأثبات أن الصلب قد تحرر بتاريخ لاحق على التوقيع وهذا ما يقطع بأن التوقيع كان على بياض
وبذلك  يثبت عدم استلام المتهم مبلغ الإيصال حال توقيعه وهو ما ينعدم معه الركن المادى للجريمة
 لما كانت واقعة التسليم واقعة مادية يمكنها إثباتها بكافة طرق الإثبات ومنها الشهود فيمكن أمام المحكمة
أن يطلب المتهم إحالة الدعوى للتحقيق وسماع شهادة الشهود أو الدفع بانتفاء التسليم

طرق الحصول على البرأة فى حالة توقيع الايصال على بياض :  

يستطيع المحامى فى هذه النوعية من القضايا اخد براءة لموكله بأسهل وأيسر طريق لاعتبارات كثيرة أبرزها

أولا: الدفع بمدنية العلاقة وعدم اختصاص المحكمة بنظرها لأن مكانها أمام المحكمة المدنية وليس محكمة الجنح
ثانيا: الاختلاف بين زمن وتوقيت الإمضاء وزمن وتوقيت ملأ صلب الإيصال وطلب تحويلها للخبير

ويتم أثبات  اختلاف التوقيت ومن ثم سيكون تقرير الخبير فى صالح المتهم وهو المدين أصلا
ويمكن بنسبة كبيرة الحصول على براءة
وبالرغم من أن هناك  جنح كثيرة أخذت أحكام بإيصالات أمانة كانت ممضية على بياض يرجع ذلك الى
أفتراضين
الافتراض الأول: أن هذا الحكم صدر غيابى
الافتراض الثانى: إن المحامى الحاضر عن المتهم لم يذكر الدفوع التى تم ذكرها سلفاً
شروط ايصال الامانة المكتمل الاركان 
يجب أن يكون الايصال  سليم ولا يوجد به ثغرات فى وقت التوقيع عليه وبنفس الخط
– وصل الأمانة يتكون من ثلاث أركان هم
 المسلم والمستلم والمستفيد
ـ  يكون فيه طرف ثالث “مستفيد” فى إيصال الأمانة
– ويكون توقيت كتابة إيصال الأمانة هو نفسه توقيت توقيع أو بصمة المدين.

وإذا كنت ترغب في إستقبال الأخبار بشكل أسرع في المرات التالية إشترك في قناتنا علي التليجرام:  أضغط هنا